TwelverShia.net Forum

Sunni Shia Discussion Forum => Quran-Tafseer => Topic started by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 10:39:31 PM

Title: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 10:39:31 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

This is an ARABIC thread that will contain by the will of Allah some of the Rafidha scholar's sayings about the Qur'an and its "tahreef" (corruption)!

We will need some people to help translate the narrations/traditions/sayings. Thank you.
Title: Re: Al-Kafi Says that the 12 Imams Collected the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 10:46:50 PM
الأئمة جمعوا القرأن
كتاب الكافي الجزء 1 صفحة 228 باب انه لم يجمع القرآن كله إلا الأئمة عليهم السلام

1 - محمد بن يحيى عن أحمد بن محمد عن ابن محبوب عن عمرو بن أبي المقدام عن جابر قال: سمعت أبا جعفر (عليه السلام) يقول: ما ادعى أحد من الناس أنه جمع القرآن كله كما أنزل إلا كذاب وما جمعه وحفظه كما نزله الله تعالى إلا علي بن أبي طالب (عليه السلام) والأئمة من بعده (عليهم السلام).

2 - محمد بن الحسين عن محمد بن الحسن عن محمد بن سنان عن عمار بن مروان عن المنخل عن جابر عن أبي جعفر (عليه السلام) أنه قال: ما يستطيع أحد أن يدعي أن عنده جميع القرآن كله ظاهره وباطنه غير الأوصياء

Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 10:50:25 PM
عدنان البحراني يقول بالتحريف
مشارق الشموس الدرية للبحراني (1348 هـ) صفحة 127 ط. المكتبة العدنانية



والحاصل فالأخبار من طريق أهل البيت (ع) أيضا كثيرة إن لم تكن متواترة على أن القرآن الذي بأيدينا ليس هو القرآن بتمامه كما أنزل على محمد (ص) بل هو خلاف ما أنزل الله و منه ما هو محرف ومغير وأنه قد حذف منه أشياء كثيرة منها اسم على (ع) في كثير من المواضع و منها لفظة آل محمد (ع) و منها أسماء المنافقين ومنها غير ذلك و أنه ليس على الترتيب المرضي عند الله و عند رسول الله (ص) كما في تفسير على بن إبراهيم.
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 10:54:23 PM
تحريف القرآن نعمة الله الجزائري
الأنوار النعمانية لنعمة الله الجزائري (1112 هـ) الجزء 2 صفحة 357
مجلة تراثنا العدد7-8صفحه247 الفصل الرابع شبهات حول القرآن على ضوء أحاديث الامامية
www.rafed.net/books/turathona/7-8/15.html

الشبهة الأولى : تواتر أحاديث تحريف القرآن .
 لما رأى بعض محدثي الامامية كثرة الأحاديث المفيد نقصان القرآن ووجد كثيرا منها في المجاميع الحديثية المعروفة عرضت لهم شبهة تواتر تلك الأحاديث ـ ولاسيما الإخباريون الظاهريون ممن يرى صحة كل حديث منسوب إلى أئمة الهدى ع من غير تحقيق
 1 ـ ومن هؤلاء المحدث الجزائري فانه قال في وجوه رده على القول بتواتر القراءات : « الثالث : إن تسليم تواترها عن الوحي الإلهي وكون الكل قد نزل به الروح الأمين يفضي إلى طرح الأخبار المستفيضة بل المتواترة الدالة بصريحها على وقوع التحريف في القرآن كلاما ومادة وإعرابا »
 ولكن يرده تصريح جماعة من كبار العلماء المحققين ـ وفيهم الإخباريون الفطاحل ـ بان أحاديث التحريف أخبار آحاد لا يمكن الركون إليها والاعتماد عليها في هذه المسألة الاعتقادية .
 فقد قال شيخ الطائفة : « غير أنه رويت روايات كثيرة من جهة الخاصة والعامة بنقصان كثير من آي القرآن ونقل شيء منه من موضع إلى موضع طريقها الآحاد التي لا توجب علما ولا عملا و الأولى الأعراض عنها وترك التشاغل بها »
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 10:56:47 PM
الخميني يقول بتحريف القرآن
كتاب القرآن باب معرف الله الخميني صفحة 50 طبعة دار المحجة البيضاء

و هذه إحدى معاني التحريف التي وقعت في جميع الكتب الإلهية و القرآن الشريف و جميع الآيات الشريفة قد وضعت في متناول البشر بعد تحريفات عديدة بحسب المنازل و المراحل التي طورها من حضره الأسماء إلى عوالم الشهادة و الملك
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 11:01:28 PM
الخوئي يتهم الأئمة بالتحريف
البيان في تفسير القرآن للخوئي (1411 هـ) صفحة226
www.yasoob.com/books/htm1/m016/20/no2060.html

الشبهة الثالثة : أن الروايات المتواترة عن أهل البيت ع قد دلت على تحريف القرآن فلا بد من القول به : والجواب : أن هذه الروايات لا دلالة فيها على وقوع التحريف في القرآن بالمعنى المتنازع فيه وتوضيح ذلك : أن كثيرا من الروايات وإن كانت ضعيفة السند فإن جملة منها نقلت من كتاب أحمد بن محمد السياري الذي اتفق علماء الرجال على فساد مذهبه وأنه يقول بالتناسخ ومن علي بن أحمد الكوفي الذي ذكر علماء الرجال أنه كذاب وأنه فاسد المذهب إلا أن كثرة الروايات تورث القطع بصدور بعضها عن المعصومين ع ولا أقل من الاطمئنان بذلك وفيها ما روي بطريق معتبر فلا حاجة بنا إلى التكلم في سند كل رواية بخصوصها
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 11:08:33 PM
تحريف القرآن الشيرازي
كتاب علي في القرآن لصادق الشيرازي في حاشية المقدمة
www.s-alshirazi.com/library/books/ali-qoran1/al-moqadameh.htm

هذا ما علمه ابن عباس ورواه في علي عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)، غير ما رواه غيره من الصحابة أمثال الحسن بن علي، والحسين بن علي ـ سبطي رسول الله ـ وسلمان، وأبي ذر وعمار، وغيرهم. وقد جمعنا نحن في هذا الكتاب زهاء سبعمائة آية وكلها منقولة عن مصادر العامّة، ولو أضفنا إليها ما بأيدينا مما ذكرها علماء الشيعة كان العدد أكثر وأكثر، هذا كله مع الغضّ عمّا لم يصلنا وضاع أو أحرق من آيات وردت في فضل علي بن أبي طالب (ع) المؤلف
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 11:16:00 PM
الطبرسي يقول بتحريف القران

الاحتجاج للطبرسي (548 هـ) الجزء1 صفحة228
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/ehtejaj-1/etjaj1-15.html

لما توفي رسول الله صلى الله عليه وآله جمع علي ع القرآن وجاء به إلى المهاجرين والأنصار وعرضه عليهم لما قد أوصاه بذلك رسول الله صلى الله عليه وآله فلما فتحه أبو بكر خرج في أول صفحة فتحها فضائح القوم فوثب عمر وقال : يا علي اردده فلا حاجة لنا فيه فأخذه   وانصرف ثم أحضروا زيد بن ثابت - وكان قاريا للقرآن - فقال له عمر : إن عليا جاء بالقرآن وفيه فضائح المهاجرين والأنصار وقد رأينا أن نؤلف القرآن ونسقط منه ما كان فيه فضيحة وهتك للمهاجرين والأنصار فأجابه زيد إلى ذلك ثم قال : فإن أنا فرغت من القرآن على ما سألتم وأظهر علي القرآن الذي ألفه أليس قد بطل كل ما عملتم ؟ قال عمر : فما الحيلة ؟ قال زيد : أنتم أعلم بالحيلة فقال عمر : ما حيلته دون أن نقتله ونستريح منه فدبر في قتله على يد خالد بن الوليد فلم يقدر على ذلك وقد مضى شرح ذلك فلما استخلف عمر سأل عليا أن يدفع إليهم القرآن فيحرفوه فيما بينهم

بحار الأنوار للمجلسي الجزء89 صفحة42 باب 7 ما جاء في كيفية جمع القرآن
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/behar89/104.htm

2 - الاحتجاج : في رواية أبي ذر الغفاري رضي الله عنه أنه لما توفي رسول الله صلى الله عليه وآله جمع علي ع القرآن وجاء به إلى المهاجرين والأنصار وعرضه عليهم كما قد أوصاه بذلك رسول الله صلى الله عليه وآله . فلما فتحه أبو بكر خرج في أول صفحة فتحها فضائح القوم فوثب عمر وقال : يا علي اردده فلا حاجة لنا فيه فأخذه علي ع وانصرف ثم أحضروا زيد بن ثابت وكان قاريا للقرآن فقال له عمر : إن عليا جاءنا بالقرآن وفيه فضائح المهاجرين والأنصار : وقد رأينا أن نؤلف القرآن ونسقط منه ما كان فيه فضيحة وهتك للمهاجرين والأنصار فأجابه زيد إلى ذلك ثم قال : فان أنا فرغت من القرآن على ما سألتم وأظهر علي القرآن الذي ألفه أليس قد بطل ما قد عملتم ؟ قال عمر : فما الحيلة ؟ قال زيد أنتم أعلم بالحيلة فقال عمر : ما حيلة دون أن نقتله ونستريح منه فدبر في قتله على يد خالد بن الوليد فلم يقدر على ذلك وقد مضى شرح ذلك فلما استخلف عمر سأل عليا ع أن يدفع إليهم القرآن فيحرفوه فيما بينهم
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 07, 2016, 11:36:00 PM
Fellow Administrators or Moderators, please move this thread to the Quran-Tafseer section. Thank you.
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:24:21 PM
العياشي يقول بتحريف القرآن عياذا بالله
تفسير العياشي لمحمد بن مسعود العياشي (320 هـ) الجزء2 صفحة317
www.yasoob.com/books/htm1/m016/20/no2006.html

165 - عن أسباط بن سالم عن أبي عبد الله ع قال خلق أعظم من جبرئيل و ميكائيل مع الأئمة يفقههم وهو من الملكوت

166 - عن أبي حمزة عن أبي جعفر ع قال : نزل جبرئيل بهذه الآيات هكذا ( فأبى أكثر الناس ولاية على إلا كفورا)

167 - عن عبد الحميد بن أبي الديلم عن أبي عبد الله ع ( قالوا أبعث الله بشرا رسولا ) قالوا : أن الجن كانوا في الأرض قبلنا فبعث الله إليهم ملكا فلو أراد الله أن يبعث إلينا لبعث الله ملكا من الملائكة وهو قول الله : ( وما منع الناس أن يؤمنوا إذ جاءهم الهدى ألا أن قالوا أبعث الله بشرا رسولا )
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:27:07 PM
الفتال النيسبوري يقول بالتحريف
روضة الواعظين للفتال النيسابوري (508 هـ) صفحة265
www.yasoob.com/books/htm1/m012/10/no1025.html


وقال أبو جعفر الباقر "ع" : إذا قام القائم من آل محمد ضرب فساطيط لمن يعلم الناس القرآن على ما أنزله الله عز وجل فأصعب ما يكون على من حفظه اليوم لأنه يخالف فيه التأليف
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:30:34 PM
القرأن 17.000 أية
كتاب الكافي الجزء 2 صفحة 634 باب النوادر
http://www.al-shia.com/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-2/279.html

28 علي بن الحكم، عن هشام بن سالم عن أبي عبد الله عليه السلام قال: إن القرآن الذي جاء به جبرائيل عليه السلام إلى محمد صلى الله عليه وآله سبعة عشر ألف آية


مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول، ج 12، ص: 525
(الحديث الثامن و العشرون)
(1): موثق. و في بعض النسخ عن هشام بن سالم موضع هارون بن مسلم، فالخبر صحيح و لا يخفى أن هذا الخبر و كثير من الأخبار الصحيحة صريحة في نقص القرآن و تغييره، و عندي أن الأخبار في هذا الباب متواترة معنى، و طرح جميعها يوجب رفع الاعتماد عن الأخبار رأسا بل ظني أن الأخبار في هذا الباب لا يقصر عن أخبار الإمامة فكيف يثبتونها بالخبر.
فإن قيل: إنه يوجب رفع الاعتماد على القرآن لأنه إذا ثبت تحريفه ففي كل آية يحتمل ذلك و تجويزهم عليهم السلام على قراءة هذا القرآن و العمل به متواتر معلوم إذ لم ينقل من أحد من الأصحاب أن أحدا من أئمتنا أعطاه قرانا أو علمه قراءة، و هذا ظاهر لمن تتبع الأخبار، و لعمري كيف يجترئون على التكلفات الركيكة في تلك الأخبار مثل ما قيل في هذا الخبر إن الآيات الزائدة عبارة عن الأخبار القدسية أو كانت التجزية بالآيات أكثر و في خبر لم يكن أن الأسماء كانت مكتوبة على الهامش على سبيل التفسير و الله تعالى يعلم و قال السيد حيدر الآملي في تفسيره أكثر القراء ذهبوا إلى أن سور القرآن بأسرها مائة و أربعة عشر سورة و إلى أن آياته ستة آلاف و ستمائة و ست و ستون آية و إلى أن كلماته سبعة و سبعون ألفا و أربعمائة و سبع و ثلاثون كلمة، و إلى أن حروفه ثلاثمائة آلاف و اثنان و عشرون ألفا و ستمائة و سبعون حرفا و إلى أن فتحاته ثلاثة و تسعون ألفا و مائتان و ثلاثة و أربعون فتحة، و إلى أن ضماته أربعون ألفا و ثمان مائة و أربع ضمات و إلى أن كسراته تسع و ثلاثون ألفا و خمسمائة و ستة و ثمانون كسرة، و إلى أن تشديداته تسعة عشر ألفا و مائتان و ثلاثة و خمسون تشديدة، و إلى أن مداته ألف و سبعمائة و أحد و سبعون مده و إلى أن همزاته ثلاث آلاف و مائتان و ثلاث و سبعون همزة

مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول، ج 12، ص: 526
و إلى أن ألفاته ثمانية و أربعون ألفا و ثمان مائة و اثنان و سبعون ألفا.
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:32:14 PM
القمي يقول بتحريف القرآن
تفسير القمي الجزء الأول صفحة 5 مقدمة الكتاب
http://www.al-shia.com/html/ara/books/lib-quran/tafsir-qommi-j1/01.html

فالقرآن منه ناسخ، ومنه منسوخ، ومنه محكم، ومنه متشابه، ومنه عام، ومنه خاص، ومنه تقديم، ومنه تأخير، ومنه منقطع، ومنه معطوف، ومنه حرف مكان حرف، ومنه على خلاف ما انزل الله ومنه ما لفظه عام ومعناه خاص، ومنه ما لفظه خاص ومعناه عام
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:36:48 PM
القمي يقول بتحريف القرآن
تفسير القمي الجزء الأول صفحة 5 مقدمة الكتاب
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-quran/tafsir-qommi-j1/01.html

فالقرآن منه ناسخ ومنه منسوخ ومنه محكم ومنه متشابه ومنه عام ومنه خاص ومنه تقديم ومنه تأخير ومنه منقطع ومنه معطوف ومنه حرف مكان حرف ومنه على خلاف ما انزل الله ومنه ما لفظه عام ومعناه خاص ومنه ما لفظه خاص ومعناه عام

__________________________________________

تفسير القمي لعلي بن إبراهيم القمي الجزء1 صفحة10
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-quran/tafsir-qommi-j1/01.html

وأما ما هو كان على خلاف ما انزل الله فهو قوله " كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله " فقال أبو عبد الله ع لقاري هذه الآية " خير أمة " يقتلون أمير المؤمنين والحسن والحسين بن علي ع ؟ فقيل له وكيف نزلت يا بن رسول الله ؟ فقال إنما نزلت " كنتم خير أئمة أخرجت للناس " إلا ترى مدح الله لهم في آخر الآية " تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله " ومثله آية قرئت على أبى عبد الله ع " الذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما " فقال أبو عبد الله ع لقد سألوا الله عظيما أن يجعلهم للمتقين إماما فقيل له يا بن رسول الله كيف نزلت ؟ فقال إنما نزلت " الذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعل لنا من المتقين إماما " وقوله " له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر الله " فقال أبو عبد الله كيف يحفظ الشيء من أمر الله وكيف يكون المعقب من بين يديه فقيل له وكيف ذلك يا بن رسول الله ؟ فقال إنما نزلت " له معقبات من خلفه ورقيب من بين يديه يحفظونه بأمر الله ومثله كثير

__________________________________________

كتاب تفسير القمي صفحة 412 كلمة العلامة الشيخ آقا بزرك
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-quran//tafsir-qommi-j1/20.html

أما الخاصة فقد تسالموا على عدم الزيادة في القرآن بل ادعى الإجماع عليه، إما النقيصة فان ذهب جماعة من العلماء الامامية إلى عدمها أيضا و أنكروها غاية الإنكار كالصدوق والسيد مرتضى و أبي علي الطبرسي في "مجمع البيان" والشيخ الطوسي في "التبيان" ولكن الظاهر من كلمات غيرهم من العلماء والمحدثين المتقدمين منهم والمتأخرين القول بالنقيصة كالكليني و البرقى والعياشي والنعماني وفرات بن إبراهيم واحمد بن أبى طالب الطبرسي صاحب الاحتجاج و المجلسى والسيد الجزائري والحر العاملي والعلامة الفتوني والسيد البحراني وقد تمسكوا في إثبات مذهبهم بالآيات والروايات التي لا يمكن الإغماض عنها
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:38:25 PM
الكاشاني يتهم القمي و الكليني و الطبرسي بالتحريف
التفسير الصافي للفيض الكاشاني (1091 هـ) ج1 ص52 ط 2 - 1416 المطبعة: مؤسسة الهادى - قم المقدسة الناشر: مكتبة الصدر - بطهران
www.yasoob.com/books/htm1/m016/20/no2039.html
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-quran/safi-01/03.htm#link31


و أما اعتقاد مشايخنا في ذلك فالظاهر من ثقة الإسلام محمد بن يعقوب الكليني طاب ثراه أنه كان يعتقد التحريف والنقصان في القرآن لأنه روى روايات في هذا المعنى في كتابه الكافي ولم يتعرض لقدح فيها مع أنه ذكر في أول الكتاب أنه كان يثق بما رواه فيه وكذلك أستاذه علي بن إبراهيم القمي فان تفسيره مملو منه وله غلو فيه ، وكذلك الشيخ أحمد بن أبي طالب الطبرسي فإنه أيضا نسج على منوالهما في كتاب الاحتجاج . وأما الشيخ أبو علي الطبرسي فإنه قال في مجمع البيان : أما الزيادة فيه فمجمع على بطلانه وأما النقصان فيه فقد روى جماعة من أصحابنا وقوم من حشوية العامة أن في القرآن تغييرا ونقصانا والصحيح من مذهب أصحابنا خلافه وهو الذي نصره المرتضى واستوفى الكلام فيه غاية الاستيفاء في جواب المسائل الطرابلسيات
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:40:52 PM
الكاشاني يقول بالتحريف عياذا بالله
التفسير الصافي للفيض الكاشاني (1091 هـ) الجزء1 صفحة49
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-quran/safi-01/03.htm#link31

المقدمة السادسة في نبذ مما جاء في جمع القرآن وتحريفه وزيادته ونقصه وتأويل ذلك
أقول: المستفاد من مجمع هذه الأخبار وغيرها من الروايات من طريق أهل البيت (ع) إن القرآن الذي بين أظهرنا ليس بتمامه كما انزل على محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) منه ما هو خلاف ما أنزل الله ومنه ما هو مغير ومحرف وإنه قد حذف عنه أشياء كثيرة منها اسم علي (ع) في كثير من المواضع ومنها غير ذلك وأنه ليس أيضا على الترتيب المرضي عند الله وعند رسوله (صلى الله عليه وآله وسلم)
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:43:14 PM
تحريف القران عند المجلسي
مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول الجزء12 صفحة525


باب النوادر: الحديث الثامن و العشرون
(1): موثق و في بعض النسخ عن هشام بن سالم موضع هارون بن مسلم فالخبر صحيح و لا يخفى أن هذا الخبر و كثير من الأخبار الصحيحة صريحة في نقص القرآن و تغييره و عندي أن الأخبار في هذا الباب متواترة معنى و طرح جميعها يوجب رفع الاعتماد عن الأخبار رأسا بل ظني أن الأخبار في هذا الباب لا يقصر عن أخبار الإمامة فكيف يثبتونها بالخبر

فإن قيل: إنه يوجب رفع الاعتماد على القرآن لأنه إذا ثبت تحريفه ففي كل آية يحتمل ذلك و تجويزهم عليهم السلام على قراءة هذا القرآن و العمل به متواتر معلوم إذ لم ينقل من أحد من الأصحاب أن أحدا من أئمتنا أعطاه قرانا أو علمه قراءة و هذا ظاهر لمن تتبع الأخبار و لعمري كيف يجترئون على التكلفات الركيكة في تلك الأخبار مثل ما قيل في هذا الخبر إن الآيات الزائدة عبارة عن الأخبار القدسية أو كانت التجزية بالآيات أكثر و في خبر لم يكن أن الأسماء كانت مكتوبة على الهامش على سبيل التفسير و الله تعالى يعلم و قال السيد حيدر الآملي في تفسيره أكثر القراء ذهبوا إلى أن سور القرآن بأسرها مائة و أربعة عشر سورة و إلى أن آياته ستة آلاف و ستمائة و ست و ستون آية و إلى أن كلماته سبعة و سبعون ألفا و أربعمائة و سبع و ثلاثون كلمة و إلى أن حروفه ثلاثمائة آلاف و اثنان و عشرون ألفا و ستمائة و سبعون حرفا و إلى أن فتحاته ثلاثة و تسعون ألفا و مائتان و ثلاثة و أربعون فتحة و إلى أن ضماته أربعون ألفا و ثمان مائة و أربع ضمات و إلى أن كسراته تسع و ثلاثون ألفا و خمسمائة و ستة و ثمانون كسرة و إلى أن تشديداته تسعة عشر ألفا و مائتان و ثلاثة و خمسون تشديدة و إلى أن مداته ألف و سبعمائة و أحد و سبعون مده و إلى أن همزاته ثلاث آلاف و مائتان و ثلاث و سبعون همزة
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:44:48 PM
المصحف مع المهدي
كتاب بحار الأنوار الجزء 52 صفحة 170 باب 23 : من ادّعى الرؤية في الغيبة الكبرى
http://www.al-shia.com/html/ara/books/lib-hadis/behar52/a17.html
إلزام الناصب في إثبات الحجة الغائب لعلى الحائري ت 1333 الجزء 2 صفحة 82


فنادي ابن أبي قحافة بالمسلمين وقال لهم: كل من عنده قرآن من آية أو سورة فليأت بها فجاءه أبو عبيدة بن الجراح وعثمان وسعد بن أبي وقاص ومعاوية بن أبي سفيان وعبد الرحمان بن عوف وطلحة بن عبيد الله وأبو سعيد الخدري وحسان بن ثابت وجماعات المسلمين وجمعوا هذا القرآن وأسقطوا ما كان فيه من المثالب التي صدرت منهم بعد وفاة سيد المرسلين صلى الله عليه واله فلهذا ترى الآيات غير مرتبطة والقرآن الذي جمعه أمير المؤمنين عليه السلام بخطه محفوظ عند صاحب الأمر عليه السلام فيه كل شئ حتى أرش الخدش وأما هذا القرآن فلا شك ولا شبهة في صحته وإنما كلام الله سبحانه هكذا صدر عن صاحب الأمر عليه السلام .
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:46:20 PM
فصل الخطاب
فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب صفحة2

يقول الطبرسي الرافضي : هذا كتاب لطيف، وسفر شريف، عملته في إثبات تحريف القرآن، وفضائح أهل الجور والعدوان، وسميته: (فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب) فإني وجدت في القرآن نصوص شديدة البلاغة تقابلها نصوص شديدة السخافة
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:54:04 PM
مصحف فاطمة عند الإثنى عشرية
بصائر الدرجات لمحمد بن الحسن الصفار (290 هـ) صفحة171
http://www.yasoob.com/books/htm1/m012/09/no0974.html

(3) حدثنا أحمد بن محمد عن الحسين بن سعيد الجمال عن أحمد بن عمر عن أبي بصير قال دخلت على أبى عبد الله ع فقلت له أنى أسألك جعلت فداك عن مسألة ليس هيهنا أحد يسمع كلامي فرفع أبو عبد الله ع سترا بيني وبين بيت اخر فاطلع فيه ثم قال يا أبا محمد سل عما بدا لك قال قلت جعلت فداك ان الشيعة يتحدثون ان رسول الله صلى الله عليه وآله علم عليا ع بابا يفتح منه ألف باب قال فقال أبو عبد الله ع يا أبا محمد علم والله رسول الله عليا ألف باب يفتح له من كل باب ألف باب قال قلت له والله هذا لعلم فنكت ساعة في الأرض ثم قال إنه لعلم وما هو بذلك ثم قال يا أبا محمد وان عندنا الجامعة وما يدريهم ما الجامعة قال قلت جعلت فداك وما الجامعة قال صحيفة طولها سبعون ذراعا بذراع رسول الله صلى الله عليه وآله و إملاء من فلق فيه وخط على بيمينه فيها كل حلال وحرام وكل شيء يحتاج الناس إليه حتى الأرش في الخدش وضرب بيده إلى فقال تأذن لي يا أبا محمد قال قلت جعلت فداك إنما أنا لك اصنع ما شئت قال فغمزني بيده فقال حتى أرش هذا كأنه مغضب قال قلت جعلت فداك هذا والله العلم قال إنه لعلم وليس بذلك ثم سكت ساعة قال إن عندنا الجفر وما يدريهم ما الجفر مسك شاة أو جلد بعير قال قلت جعلت فداك ما الجفر قال وعاء احمر أو ادم احمر فيه علم النبيين والوصيين قلت هذا والله هو العلم قال إنه لعلم وما هو بذلك ثم سكت ساعة ثم قال وان عندنا لمصحف فاطمة ع وما يدريهم ما مصحف فاطمة قال مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلث مرات والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد إنما هو شيء أملاها الله وأوحى إليها قال قلت هذا والله هو العلم قال إنه لعلم وليس بذاك قال ثم سكت ساعة ثم قال إن عندنا لعلم ما كان وما هو كائن إلى أن تقوم الساعة قال قلت جعلت فداك هذا والله هو العلم قال إنه لعلم وما هو بذاك قال قلت جعلت فداك فأي شيء هو العلم قال ما يحدث بالليل والنهار الأمر بعد الأمر و الشيء بعد الشيء إلى يوم القيامة

كتاب الكافي الجزء 1 صفحة 238 باب فيه ذكر الصحيفة والجفر والجامعة ومصحف فاطمة ع
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-1/08.htm

1 - عدة من أصحابنا عن أحمد بن محمد عن عبد الله بن الحجال عن أحمد بن عمر الحلبي عن أبي بصير قال: دخلت على أبي عبد الله (ع) فقلت له: جعلت فداك إني أسألك عن مسألة ههنا أحد يسمع كلامي ؟ قال: فرفع أبو عبد الله (ع) سترا بينه وبين بيت آخر فأطلع فيه ثم قال: يا أبا محمد سل عما بدا لك قال: قلت: جعلت فداك إن شيعتك يتحدثون أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) علم عليا (ع) بابا يفتح له منه ألف باب؟ قال: فقال: يا أبا محمد علم رسول الله (صلى الله عليه وآله) عليا (ع) ألف باب يفتح من كل باب ألف باب قال: قلت: هذا والله العلم قال: فنكت ساعة في الأرض ثم قال: إنه لعلم وما هو بذاك.
قال: ثم قال: يا أبا محمد وإن عندنا الجامعة وما يدريهم ما الجامعة؟ قال: قلت: جعلت فداك وما الجامعة؟ قال: صحيفة طولها سبعون ذراعا بذراع رسول الله (صلى الله عليه وآله) وإملائه من فلق فيه وخط علي بيمينه فيها كل حلال وحرام وكل شئ يحتاج الناس إليه حتى الارش في الخدش وضرب بيده إلي فقال: تأذن لي يا أبا محمد؟ قال: قلت: جعلت فداك إنما أنا لك فاصنع ما شئت قال: فغمزني بيده وقال: حتى أرش هذا - كأنه مغضب - قال: قلت: هذا والله العلم قال إنه لعلم وليس بذاك.
ثم سكت ساعة ثم قال: وإن عندنا الجفر وما يدريهم ما الجفر؟ قال قلت: وما الجفر؟ قال: وعاء من أدم فيه علم النبيين والوصيين وعلم العلماء الذين مضوا من بني إسرائيل قال قلت: إن هذا هو العلم قال: إنه لعلم وليس بذاك
ثم سكت ساعة ثم قال: وإن عندنا لمصحف فاطمة (ع) وما يدريهم ما مصحف فاطمة (ع)؟ قال: قلت: وما مصحف فاطمة (ع)؟ قال: مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد قال: قلت: هذا والله العلم قال: إنه لعلم وما هو بذاك 
ثم سكت ساعة ثم قال: إن عندنا علم ما كان وعلم ما هو كائن إلى أن تقوم الساعة قال: قلت: جعلت فداك هذا والله هو العلم قال: إنه لعلم وليس بذاك.
قلت: جعلت فداك فأي شئ العلم؟ قال: ما يحدث بالليل والنهار الامر من بعد الامر والشئ بعد الشئ إلى يوم القيامة.

كتاب الكافي الجزء 1 صفحة 240 باب فيه ذكر الصحيفة والجفر والجامعة ومصحف فاطمة ع
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-1/08.htm

2 - عدة من أصحابنا عن أحمد بن محمد عن عمر بن عبد العزيز عن حماد بن عثمان قال: سمعت أبا عبد الله (ع) يقول: تظهر الزنادقة في سنة ثمان وعشرين ومائة وذلك أني نظرت في مصحف فاطمة (ع) قال: قلت: وما مصحف فاطمة؟ قال: إن الله تعالى لما قبض نبيه (صلى الله عليه وآله) دخل على فاطمة (ع) من وفاته من الحزن ما لا يعلمه إلا الله عزوجل فأرسل الله إليها ملكا يسلي غمها ويحدثها فشكت ذلك إلى أمير المؤمنين (ع) فقال: إذا أحسست بذلك وسمعت الصوت قولي لي فأعلمته بذلك فجعل أمير المؤمنين (ع) يكتب كلما سمع حتى أثبت من ذلك مصحفا قال: ثم قال: أما إنه ليس فيه شئ من الحلال والحرام ولكن فيه علم ما يكون

كتاب الكافي الجزء 1 صفحة 241 باب فيه ذكر الصحيفة والجفر والجامعة ومصحف فاطمة ع
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-1/08.htm

5 - محمد بن يحيى عن أحمد بن محمد عن ابن محبوب عن ابن رئاب عن أبي عبيدة قال: سأل أبا عبد الله (ع) بعض أصحابنا عن الجفر فقال: هو جلد ثور مملوء علما قال: له فالجامعة؟ قال: تلك صحيفة طولها سبعون ذراعا في عرض الاديم مثل فخذ الفالج فيها كل ما يحتاج الناس إليه وليس من قضية إلا وهي فيها حتى أرش الخدش. قال: فمصحف فاطمة (ع)؟ قال فسكت طويلا ثم قال: إنكم لتبحثون عما تريدون وعما لا تريدون إن فاطمة مكثت بعد رسول الله (صلى الله عليه وآله) خمسة وسبعين يوما وكان دخلها حزن شديد على أبيها وان جبرئيل (ع) يأتيها فيحسن عزاء ها على أبيها ويطيب نفسها ويخبرها عن أبيها ومكانه ويخبرها بما يكون بعدها في ذريتها وكان علي (ع) يكتب ذلك فهذا مصحف فاطمة (ع)

كتاب الكافي للكليني الجزء8 صفحة57
www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-8/03.htm

أتى الوحي إلى النبي ( صلى الله عليه وسلم) فقال: " سأل سائل بعذاب واقع * للكافرين (بولاية علي) ليس له دافع * من الله ذي المعارج " قال: قلت: جعلت فداك إنا لا نقرؤها هكذا فقال: هكذا والله نزل بها جبرئيل على محمد ( صلى الله عليه وسلم) وهكذا هو والله مثبت في مصحف فاطمة

بحار الأنوار للمجلسي (1111 هـ) الجزء26 صفحة38
www.yasoob.com/books/htm1/m013/13/no1305.html

70 - بصائر الدرجات: أحمد بن محمد عن الحسين بن سعيد عن أحمد بن عمر عن أبي بصير قال: دخلت على أبي عبد الله (ع) قال: فقلت له: إني أسألك جعلت فداك عن مسألة ليس ههنا أحد يسمع كلامي ؟ قال: فرفع أبو عبد الله (ع) سترا بيني وبين بيت آخر فاطلع فيه ثم قال: يا با محمد سل عما بدالك قال: قلت: جعلت فداك إن الشيعة يتحدثون أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) علم عليا بابا يفتح منه ألف باب . قال: فقال أبو عبد الله ع : يا با محمد علم والله رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) عليا ألف باب يفتح له من كل باب ألف باب قال: قلت له: هذا والله العلم فنكت ساعة في الأرض ثم قال: إنه لعلم وما هو بذاك قال: ثم قال: يا با محمد وإن عندنا الجامعة وما يدريهم ما الجامعة قال: قلت: جعلت فداك وما الجامعة ؟ قال صحيفة طولها سبعون ذراعا بذراع رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) وإملاه من فلق فيه وخط علي ع بيمينه فيها كل حلال وحرام وكل شيء يحتاج الناس إليه حتى الأرش في الخدش وضرب بيده إلي فقال: تأذن لي يا با - محمد ؟ قال: قلت: جعلت فداك أنالك اصنع ما شئت فغمزني بيده فقال: حتى أرش هذا كأنه مغضب قال: قلت: جعلت فداك هذا والله العالم قال: إنه لعلم وليس بذاك . ثم سكت ساعة ثم قال: إن عندنا الجفر وما يدريهم ما الجفر مسك شاة أو جلد بعير قال: قلت: جعلت فداك ما الجفر ؟ قال: وعاء أحمر وأديم أحمر فيه علم النبيين والوصيين قلت: هذا والله هو العلم قال: إنه لعلم وما هو بذاك . ثم سكت ساعة ثم قال: وإن عندنا لمصحف فاطمة وما يدريهم ما مصحف فاطمة قال: فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد إنما هو شيء أملاه الله عليها وأوحى إليها قال: قلت: هذا والله هو العلم قال: إنه لعلم وليس بذاك . قال: ثم سكت ساعة ثم قال: إن عندنا لعلم ما كان وما كائن إلى أن تقوم الساعة قال: قلت: جعلت فداك هذا هو والله العلم قال: إنه لعلم وما هو بذاك قال: قلت: جعلت فداك فأي شيء هو العلم ؟ قال ما يحدث بالليل والنهار الأمر بعد الأمر والشيء بعد الشيء إلى يوم القيامة .
بيان: لعل رفع الستر للمصلحة أو لكون تلك الحالة من الأحوال التي لا يحضرهم فيها علم بعض الأشياء والنكت: أن تضرب في الأرض بقضيب فتؤثر فيها . قوله ع : تأذن يدل على أن إبراء ما لم يجب نافع . قوله: كأنه مغضب أي غمز غمزا شديدا كأنه مغضب . قوله: وما يدريهم ما الجفر أي لا يدرون أن الجفر صغير بقدر مسك شاة أو كبير على خلاف العادة بقدر مسك بعير وكأنه إشارة إلى أنه كبير . قوله: إن هذا هو العلم أي العلم الكامل وكل العلم . قوله: والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد فيه أي فيه علم ما كان وما يكون فإن قلت: في القرآن أيضا بعض الأخبار قلت: لعله لم يذكر فيه مما في القرآن . فإن قلت: يظهر من بعض الأخبار اشتمال مصحف فاطمة ع أيضا على الأحكام قلت: لعل فيه ما ليس في القرآن فإن قلت: قد ورد في كثير من الأخبار اشتمال القرآن على جميع الأحكام و الأخبار مما كان أو يكون قلت: لعل المراد به ما نفهم من القرآن لا ما يفهمون منه ولذا قال ع : قرآنكم على أنه يحتمل أن يكون المراد لفظ القرآن . ثم الظاهر من أكثر الإخبار اشتمال مصحفها ع على الأخبار فقط فيحتمل أن يكون المراد عدم اشتماله على أحكام القرآن . قوله ع : علم ما كان وما هو كائن أي من غير جهة مصحف فاطمة ع أيضا .

مستدرك سفينة البحار للشاهرودي (1405 هـ) الجزء6 صفحة204

مصحف فاطمة الزهراء صلوات الله عليها وهو غير القرآن ما فيه من القرآن حرف واحد: بصائر الدرجات: بإسناده عن أبي بصير عن أبي عبد الله ع في حديث بيان جهات علم الإمام قال: وإن عندنا لمصحف فاطمة وما يدريهم ما مصحف فاطمة ؟ قال: فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات والله ما فيه من قرآنكم حرف واحد إنما هو شيء أملاه الله عليها أو أوحى إليها - الخبر
بصائر الدرجات: عن علي بن سعيد عن الصادق ع في حديث: وعندنا والله مصحف فاطمة ما فيه آية من كتاب الله وأنه لإملاء رسول الله وخطه علي بيده . الخبر
أقول: يمكن أن يكون المراد من لفظ رسول الله معناه اللغوي فيشمل الملك فلا ينافيه ما سيأتي . وقال المجلسي: والمراد برسول الله جبرئيل
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 03:57:24 PM
شبر يقول بالتحريف
مصابيح الأنوار لعبد الله شبر 1242 هـ الجزء2 صفحة295

ويمكن رفع التنافي بالنسبة إلى الأوّل: بأنّ القرآن الذي أُنزل على النبي صلّى اللّه عليه وآله وسلّم أكثر ممّا في أيدينا اليوم وقد أُسقط منه شيء كثير، كما دلّت عليه الأخبار المتظافرة التي كادت أن تكون متواترة، وقد أوضحنا ذلك في كتابنا: منية المحصّلين في حقيّة طريقة المجتهدين.
وبالنسبة إلى الثاني: بأنّ بناء هذا التقسيم ليس على التسوية الحقيقيّة ولا على التفريق من جميع الوجوه، فلا بأس باختلافه بالتثليث والتربيع، ولا بزيادة بعض الأقسام على الثلث والربع أو نقص عنهما، ولا دخول بعضها في بعض، واللّه العالم
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 08, 2016, 04:01:45 PM
تحريف القرأن نعمة الله الجزائري
مجلة تراثنا العدد7-8صفحه247
http://www.rafed.net/books/turathona/7-8/15.html

!!اقرأ اعتراف الشيعة بأن نعمة الله الجزائري قال بالتحريف

( 247 )

الفصل الرابع

شبهات حول القرآن

على ضوء أحاديث الامامية

الشبهة الأولى : تواتر أحاديث تحريف القرآن

لما رأى بعض محدثي الامامية كثرة الأحاديث المفيد نقصان القرآن ، ووجد كثيرا منها في المجاميع الحديثية المعروفة ، عرضت لهم شبهة تواتر تلك الاحاديث ـ ولاسيما الاخباريون الظاهريون ممن يرى صحة كل حديث منسوب إلى ائمة الهدى عليهم السلام من غير تحقيق ـ .
1 ـ ومن هؤلاء المحدث الجزائري ، فانه قال في وجوه رده على القول بتواتر القراءات : « الثالث : إن تسليم تواترها عن الوحي الالهي ، وكون الكل قد نزل به الروح الامين يفضي إلى طرح الاخبار المستفيضة بل المتواترة الدالة بصريحها على وقوع التحريف في القرآن كلاما ومادة واعرابا » (54) .
ولكن يرده تصريح جماعة من كبار العلماء المحققين ـ وفيهم الاخباريون الفطاحل ـ بان أحاديث التحريف أخبار آحاد لايمكن الركون إليها والاعتماد عليها في هذه المسألة الاعتقادية .
فقد قال شيخ الطائفة : « غير أنه رويت روايات كثيرة من جهة الخاصة والعامة بنقصان كثير من آي القرآن ، ونقل شيء منه من موضع إلى موضع ، طريقها الآحاد التي لا توجب علما ولا عملا ، والاولى الاعراض عنها وترك التشاغل بها » .

(54) الأنوار النعمانية 2 : 357
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Hani on April 08, 2016, 10:51:49 PM
Salam Bro,

Do you understand the Arabic texts which you are quoting?
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 09, 2016, 12:36:40 AM
Salam Bro,

Do you understand the Arabic texts which you are quoting?

Of course brother, I am an Arab. I need people who'll help me translate all this so that our non-Arab Rafidhi/non-Rafidhi friends can benefit from.
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 09, 2016, 12:37:54 AM
Just so our fellow Rafidhi friends know, I am ready to discuss the whole tahreef topic in Arabic.
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Hani on April 09, 2016, 01:03:34 AM
Salam Bro,

Do you understand the Arabic texts which you are quoting?

Of course brother, I am an Arab. I need people who'll help me translate all this so that our non-Arab Rafidhi/non-Rafidhi friends can benefit from.

I have a suggestion bro, How about you start translating? Let's see some of your translations because trust me, there's only two Arabs on this forum and they don't have time since they're busy with other projects.
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 09, 2016, 01:52:42 AM
Salam Bro,

Do you understand the Arabic texts which you are quoting?

Of course brother, I am an Arab. I need people who'll help me translate all this so that our non-Arab Rafidhi/non-Rafidhi friends can benefit from.

I have a suggestion bro, How about you start translating? Let's see some of your translations because trust me, there's only two Arabs on this forum and they don't have time since they're busy with other projects.

I am working on translating all this, may Allah give me the power and time to do it.
Title: Re: Arabic Thread (Need Translators) - The Rafidha and the Tahreef of the Qur'an!
Post by: Abu Jasim Al-Salafi on April 10, 2016, 04:42:17 PM
Trust me, this thread will help everyone to guide the Rafidha to the truth by the will of Allah (S.W.T)

This is what this thread made the admins at the largest Rafidhi paltalk room (Al Hak) do to me ;D:

(http://forum.twelvershia.net/quran-tafseer/arabic-thread-(need-translators)-the-rafidha-and-the-tahreef-of-the-qur'an!/?action=dlattach;attach=911)